موقع الكاتب والأديب بكر أبوبكر

رسالتي للكاتب هشام ساق الله


الأخ الكريم هشام ساق الله
 يطيب لنا دوما أن نتابع نفحات أفكارك اللاهبة التي تمثل الواقع عاريا مكشوفا والتي ترى الصورة بعيدا عن [لا توازن] المصالح وطغيان الخلل وافتقاد العقلانية 
ونقرأ لك لنرى صورتنا معكوسة على صفحة النهر المتدفق الصافي الذي تمثلونه 
 نقرا لك لأن المِداد الذي تكتب به لا ينفد، وقلمك الذي امتشق خيل النقع لا يستطيع أن يهدأ الا عندما تعود الأسياف لامعة 
الاخ هشام ساق الله 
نعم أنت كاتب عربي فلسطيني فتحوي ومفكر وكادر متميز 
تعبر عن الحقيقة الكامنة في نفوس ثائرة ولكنها تترقب الانفجار فتأتي كتاباتك لتثير البراكين وتوقع الزلازل لمن كان في قلبه نوازع خير أو في دماغه خلايا تعقل
الاخ هشام
 لست كما صنفك البعض 
ولا أقبل لي ولك الا تصنيف أصحاب القلم الحق والفكر الصادق والكادر المتألق
لا تبتئس
 فان تاهوا في دهاليز التصنيفات يبقى  ايماننا بالله سبحانه وتعالى كالجبال، ويتكرس عمق انتماءنا معا لفلسطين وللحركة أصيلا لا تهده ركامات البيوت المنهدمة ولا تهزه رياح الفاسدين العطنة 
فالعاصفة التي قدحت نيرانها منذ الانطلاقة تضرب في الجوانب حتى النصر بإذن الله
كل التحية والمحبة للكاتب والمفكر والكادر الكبير هشام ساق الله
اخوك
بكر أبوبكر

19/11/2016

إقرأ أيضا

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة © 2017 موقع الكاتب والأديب بكر أبوبكر